Thursday 30 May 2024 |
AFED2022
 
AFEDAnnualReports
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
أخبار البيئة
 
2024 / 4 / 10 انتصار تاريخي لنساء سويسريات في مجال المناخ في محكمة حقوق الإنسان
أصدرت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، الثلثاء، حكماً لصالح مجموعة من النساء السويسريات المسنّات اللاتي زعمن أن الجهود غير الكافية التي تبذلها حكومتهن لمكافحة تغيُّر المناخ تعرضهن لخطر الموت أثناء موجات الحرّ.
 
ومن الممكن أن يكون لقرار المحكمة الأوروبية بشأن هذه القضية، التي رفعتها أكثر من 2000 إمرأة، تأثير مضاعف في جميع أنحاء أوروبا وخارجها، مما يشكّل سابقة لكيفية تعامل بعض المحاكم مع المدّ المتصاعد للدعاوى المناخية على أساس انتهاكات حقوق الإنسان.
 
وقالت رئيسة المحكمة، شيفرا أوليري، إن الحكومة السويسرية انتهكت حق الإنسان في الحياة الخاصة والعائلية، من خلال الفشل في وضع سياسات محلية كافية لمعالجة تغيُّر المناخ.
 
وقالت أوليري لقاعة المحكمة: "شمل ذلك الفشل في تحديد القيود الوطنية على انبعاثات الغازات الدفيئة، من خلال ميزانية الكربون أو غير ذلك".
 
وأشارت أيضاً إلى أن الحكومة السويسرية فشلت في تحقيق أهدافها السابقة لخفض انبعاثات الغازات الدفيئة، من خلال عدم اتخاذ تدابير لضمان تحقيق الأهداف.
 
وقالت الحركة المدنية العالمية، Avaaz، إن حكم المحكمة فتح فصلاً جديداً في قضايا المناخ.
 
وقالت روث ديلبير، مديرة الحملات القانونية في Avaaz: "يشكّل الحكم السويسري سابقة حاسمة وملزمة قانوناً، ويعمل بمثابة مخطط لكيفية مقاضاة حكومتك بنجاح بسبب الإخفاقات المناخية".
 
ومع ذلك، رفضت المحكمة قضيتين أخريين مماثلتين، الأولى رفعها ستة شباب برتغاليين ضد 32 حكومة أوروبية، والأخرى رفعها عمدة فرنسي سابق ضد الحكومة الفرنسية.
 
وقالت صوفيا أوليڤيرا، إحدى الشابات البرتغاليات، في بيان: "كنت أتمنى حقاً أن نفوز على جميع البلدان، ومن الواضح أنني أشعر بخيبة أمل لأن هذا لم يحدث".
 
"لكن الشيء الأكثر أهمية هو أن المحكمة قالت في قضية النساء السويسريات إنه يجب على الحكومات خفض انبعاثاتها بشكل أكبر لحماية حقوق الإنسان. لذا، فإن فوزهن هو فوز لنا أيضاً وفوز للجميع!"
 
وقد يجبر الحكم السويسري، الذي لا يمكن الطعن فيه، الحكومة على اتخاذ إجراءات أكبر بشأن خفض الانبعاثات، بما في ذلك مراجعة أهداف خفض الانبعاثات لعام 2030 لتتماشى مع هدف اتفاقية باريس المتمثّل في الحدّ من ارتفاع درجة الحرارة إلى 1.5 درجة مئوية.
 
وانضمت القضايا المعروضة على لجنة مكوّنة من 17 قاضياً في مدينة ستراسبورغ في فرنسا، إلى اتجاه متزايد من المجتمعات التي ترفع دعاوى قضائية بشأن المناخ ضد الحكومات بحجج تستند إلى قانون حقوق الإنسان. (عن "رويترز") 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
2014 / 2 / 13 القمة الحكومية في دبي تدعو إلى صناعة المستقبل وإسعاد الناس
2014 / 7 / 1 العدد 196- 197 من مجلة "البيئة والتنمية": حشرات تُطعم العالم
2024 / 1 / 10 شركة صينية تدشّن أول نظام لتخزين طاقة ثاني أوكسيد الكربون
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
البيئة والتنمية
 
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة - تقرير أفد 2016
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.