Monday 20 Sep 2021 |
AE2016
 
KFAS Sukleen-Averda
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
 
 
أخبار البيئة
 
2015 / 12 / 10 تسعير الكربون في اجتماع مؤسسة الأمم المتحدة في باريس
باريس – "البيئة والتنمية"
 
تزامناً مع قمة تغير المناخ، نظمت مؤسسة الأمم المتحدة سلسلة جلسات نقاش في باريس. وتركزت النقاشات أمس الأربعاء، التي أدارها نائب رئيس المؤسسة تيموثي ويرث، على تسعير الكربون من قبل الحكومات وقطاع الأعمال.
 
وكان بين الحضور تيد تورنر مؤسس مؤسسة الأمم المتحدة، وغرو هارلم برونترلاند رئيسة وزراء النروج سابقاً والسياسية المتمرسة في شؤون التنمية المستدامة على نطاق العالم، إلى جانب شخصيات مرموقة أخرى. وتمثل المنتدى العربي للبيئة والتنمية (أفد) بأمينه العام نجيب صعب والدكتور محمد العشري وهو زميل أول في مؤسسة الأمم المتحدة.
 
وتحدث اللورد ديبن، رئيس اللجنة البريطانية لتغير المناخ ووزير البيئة سابقاً، فشدد على ضرورة اعتماد حل قائم على آليات السوق لتخفيض انبعاثات غازات الدفيئة. فعدم إدراك الحكومات والمؤسسات التجارية حول العالم لهذه الحقيقة أدى الى رؤية مشوشة لما يجب أن تكون عليه سياسات المستقبل.
 
ولبيان هذه الرؤية المشوهة، أشار اللورد ديبن إلى سخافة تخلي بعض الحكومات عن دعم الطاقات المتجددة، مضيفاً أن ما يجب فعله هو توجيه أصابع الاتهام إلى الحكومات على دعمها الواسع النطاق للوقود الأحفوري. وما زالت معظم الحكومات تعتمد هياكل ضريبية تعطي أفضلية لأعمال استكشاف النفط والغاز باعتبارهما الأكثر فائدة للأسواق المحلية. وفي الواقع، يجب على الحكومات أن تأخذ في الاعتبار التكاليف الحقيقية للوقود الأحفوري على الصحة العامة وعلى البيئة.
 
يأمل مؤيدو هذه الأفكار أن يشجع الاتفاق النهائي في قمة باريس على وضع نظام عالمي لتسعير الكربون. ومن الاقتراحات أن يتضمن الاتفاق تجارب ناجحة في بلدان مختلفة حول نظم تسعير الكربون. ومن الأمثلة على ذلك مقاطعة كولومبيا البريطانية في كندا، التي طبقت نظاماً لتحصيل ضرائب على الكربون مع محفزات بيئية للمواطنين مثل دلع ضريبة أقل عن طريق قيادة السيارات مسافات أقصر، وبالتالي تخفيض الانبعاثات.
 
مثل هذا النظام ما زال يعتبر نموذجاً فريداً، لذا يبدو أن تنفيذ نظام مماثل في العالم العربي أمر بعيد الاحتمال. وتخشى بعض البلدان المصدرة للنفط أن يؤدي تسعير الكربون الى تخفيض حصتها في السوق. وترى بلدان أخرى أن من حقها الحصول على حصة في ضريبة الكربون لاستعمالها في تخفيف انبعاثاتها والتكيف مع آثار تغير المناخ.
 
الصورة 1: تورنر وبرونتلاند خلال النقاش
 
الصورة 2: اللورد ديبن يتحدث حول تسعير الكربون
 
 
الصورة 3: العشري مشاركاً في النقاش
 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
swfw
test
 
test video
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة في مناخ عربي متغيّر - تقرير أفد 2016
 
 
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.