Monday 17 May 2021 |
AE2016
 
KFAS Sukleen-Averda
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
 
 
أخبار البيئة
 
2015 / 10 / 15 أوستراليا تدافع عن إعدام القطط الوحشية
كتب المفوض الأوسترالي المسؤول عن الأنواع المهددة بالانقراض غريغوري أندروز خطاباً مفتوحاً إلى كل من المغني البريطاني موريسي والممثلة الفرنسية السابقة المناصرة لحقوق الحيوان بريجيت باردو، يدافع فيه عن قرار الحكومة الأوسترالية إعدام نحو مليونين من القطط الوحشية. وأكد أنها خطة ضرورية، لأن القطط الوحشية وافدة إلى أوستراليا وتعرض للخطر حياة 120 نوعاً من الكائنات الحية، وإعدامها سيحمي الحياة البرية في البلاد.
 
وكتب في خطابه المفتوح: "الأنواع المهددة بالانقراض في بلادنا ليست قادرة على التكيف مع القطط الوحشية، فهي لم تتطور جنباً إلى جنب مع هذه الحيوانات المفترسة". وأضاف أن الخطة، التي أعلنت في تموز (يوليو) الماضي، تتضمن إعدام مليوني قطة خلال السنوات الخمس المقبلة، وأنها تحظى بتأييد منظمات بيئية رئيسية.
 
وكان موريسي هاجم الخطة بشدة، متهماً الحكومة الأوسترالية بارتكاب فعل "في منتهى الحماقة"، واصفاً إياها بأنها "لجنة من مربي الأغنام، ليس لديها أي اهتمام برفاهية الحيوان أو احترامه".
وفي تموز (يوليو) كتبت باردو خطاباً مفتوحاً إلى وزير البيئة الأوسترالي غريغ هانت وصفت فيه الخطة بـ"المخزية"، وأضافت: "مذبحة الحيوانات تلك غير آدمية وسخيفة".

وقد وصلت القطط إلى أوستراليا مع قدوم المستوطنين الأوروبيين. وظهرت مناطق تجمع القطط الوحشية منذ خمسينات القرن التاسع عشر. وتقدر أعداد تلك القطط بنحو عشرين مليوناً في أنحاء البلاد. وهي تفترس الثدييات الصغيرة والطيور والزواحف والأسماك والحشرات، بمعدل خمسة حيوانات يومياً. وتعتبر سبباً رئيسياً في انقراض 27 نوعاً حيوانياً على الأقل، بينها فأر الصحراء والفأر القافز الكبير الأذنين، وكلاهما كان لا يوجد إلا في أوستراليا.
 
 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
2013 / 8 / 23 الشوكولا الساخن لحماية الذاكرة
2016 / 11 / 9 «بطلتا المناخ» تطلقان الأجندة الشاملة للعمل والجرأة في مؤتمر مراكش
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
swfw
test
 
test video
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة في مناخ عربي متغيّر - تقرير أفد 2016
 
 
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.