Tuesday 27 Sep 2022 |
AFED2022
 
AFEDAnnualReports
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
أخبار البيئة
 
2014 / 2 / 25 هل تساهم البراكين في كبح الاحترار؟
توصلت دراسة نشرت في مجلة "نايتشر جيوساينس" إلى أن التباطؤ الملاحظ منذ خمسة عشر عاماً في الاحترار يتصل في جزء منه بالنشاط البركاني. ففي حين تتزايد تركيزات غازات الدفيئة بشكل متسارع، تزداد حرارة الأرض منذ العام 1998 بمعدل 0,05 درجة في العقد، بينما كانت النسبة 0,12 درجة في منتصف القرن العشرين.
 
ويرى علماء الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ أن هذا التباطؤ لا يؤثر في التوقعات على المدى الطويل، التي تشير إلى ارتفاع معدل الحرارة وصولاً الى 4,8 درجات بحلول نهاية القرن.
 
غير ان المشككين بالنظريات المطروحة يستندون الى هذه الظاهرة ليعمموا شكوكهم على كل النماذج المناخية التي وضعها العلماء، وصولاً الى التشكيك بمسؤولية الانسان عن الاحترار.
 
ووفق الدراسة الجديدة، التي ارتكزت على بيانات وفرتها الأقمار الاصطناعية، يمكن التوصل الى صلة بين الحرارة على سطح الكوكب وعشرين حادث ثوران بركاني منذ العام 2000.
 
وقال أحد المشرفين على الدراسة عالم المناخ بن سانتر إن التباطؤ في الاحترار منذ العام 1998 "يعود الى أسباب عديدة"، منها "ثوران البراكين في مطلع القرن الحادي والعشرين".
 
ولفتت الدراسة إلى ملاحظة هذا العامل بعد الثورانات البركانية الضخمة، كذلك الذي وقع عام 1883 في إندونيسيا، أو ذلك الذي ضرب الفيليبين عام 1991. فالرماد البركاني وغازات أوكسيد الكبريت التي تقذفها البراكين في الغلاف الجوي تؤدي الى عكس جزء من أشعة الشمس فينتج عن ذلك انخفاض موقت في الحرارة.
 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
2013 / 4 / 25 تلوّث الهواء يسرّع تصلّب الشرايين
2022 / 5 / 24 شركات منافذ البيع بالتجزئة الرئيسية في أبوظبي تتعهد بدعم تنفيذ سياسة المواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
البيئة والتنمية
 
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة - تقرير أفد 2016
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.