Monday 15 Aug 2022 |
AE2022
 
KFAS Sukleen-Averda
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
أخبار البيئة
 
2013 / 10 / 25 خور دبي نحو التراث العالمي
دبي – وديع عبدالنور (الحياة)
تواصل الإدارة العمرانية في بلدية دبي جهودها لإدراج خور دبي في لائحة التراث العالمي، وستستضيف خبيراً من مركز التراث العالمي التابع لليونسكو لمعاينة مدى مطابقة المنطقة للمعايير المعتمدة، وذلك بعد حصولها على الموافقة المبدئية قبل نحو عام.
 
ولفت رئيس جمعية التراث العالمي في دبي رشاد فهد بوخش إلى أن ملف الخور نجح في تجاوز معيار السلامة، أي قياس مدى احتفاظ الموروث الثقافي بكامل أجزائه، ومعيار الأصالة أي قيمة الموقع التي تتحدد من خلال التصميم وتقاليد المكان المحيط بالموقع، فضلاً عن معيار الحماية أي الجهود المحلية المبذولة في المحافظة على الموقع وحمايته.
 
ويقع خور دبي في منطقة شكلت همزة وصل بين الحضارات القديمة، وكانت طبيعتها الحيوية السبب الأهم في نشأة المدن حوله، فضلاً عن ازدهار حركة العبور وإبحار القوارب القديمة، وبعضها لا يزال معتمداً حتى الآن. وإلى المكتشفات والدراسات الأكاديمية المنشورة التي توغل في تاريخ المنطقة والحضارات التي توالت عليها بدءاً من حقبتي "أم النار" و "دلمون"، لا تزال هذه الأمكنة تنام على كنوز أثرية هائلة كما يفيد اختصاصيون.
 
وتتميز العمارة في الخور بطابعها الخاص، ولاسيما أسلوب التكييف أو التبريد العضوي ونقاء الهواء واندفاعه.
 
كما يتميز الفناء أو الدار في مباني الخور بخصوصية دفع الهواء الساخن إلى أعلى والبارد إلى أسفل. وتتماشى التصاميم مع التقاليد العربية لجهة ارتفاع جدارنها الخارجية متيحة للسكان التحرّك بحرية بعيداً من عيون الغرباء.
 
ويبرز في التخطيط المعماري الـ "سكيك" أو الدروب والممرات بين المساكن. وهناك خصوصية الزخرفة والمنمنمات والفسيفساء الإسلامية التي تجمع بين سمات من المغرب العربي والأندلس وبلاد الشام والعراق وفارس وصولاً إلى الهند.
 
ويمتد الخور على مسافة 14 كيلومتراً بعمق على الضفتين يتراوح بين كيلومترين وثلاثة. ويبدأ من رأس الشندغة حتى جسر المكتوم. ويضم أحياء يعود تاريخ بعضها إلى القرن التاسع عشر مثل حي الفهيدي (1896) البالغة مساحته الحالية 38 ألف متر مربع، ومساجد ومعالم مثل المباني المشيّدة بمواد تقليدية والغنية بعناصر فريدة مثل "البراجيل" والأقواس والزخارف الخشبية والجصية، وأسواقاً منها سوق الأحمدية (1841) الذي كان يمثل المركز التجاري في دبي، ومتاحف ومدارس تراثية قديمة ومراكز ثقافية.
 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
2015 / 5 / 26 مبنى سكني خشبي من 13 طبقة في كيبيك
2022 / 4 / 20 قريباً إعلان الإسكندرية خالية من الأكياس البلاستيكية
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
البيئة والتنمية
 
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة - تقرير أفد 2016
 
 
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.