Thursday 11 Aug 2022 |
AE2022
 
KFAS Sukleen-Averda
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
أخبار البيئة
 
2022 / 4 / 29 بدء عمليات استمطار السحب على السعودية باستخدام مواد صديقة للبيئة
أعلن المركز السعودي للأرصاد، الثلثاء، بدء العمليات التشغيلية لبرنامج استمطار السحب الإصطناعي، وانطلاق أولى الطلعات الجوية على أجواء مناطق الرياض والقصيم وحائل، وذلك ضمن المرحلة الأولى للبرنامج.
 
ويسعى البرنامج الذي وافق عليه مجلس الوزراء مؤخراً، إلى تحقيق ستة أهداف تتمثل في زيادة معدل الهاطل المطري السنوي 10 في المئة و20 في المئة، والمساهمة في تعزيز التكيُّف مع التغيُّر المناخي وفي الحدّ من التصحر، وتحقيق مستهدفات مبادرة «السعودية الخضراء» عبر زيادة الغطاء النباتي، ونقل المعرفة والتقنيات وتأهيل الكوادر الوطنية، ودعم أبحاث فيزياء السحب، ورصد العناصر الجوية في طبقات الجو العليا، ودعم أعمال الإنذار المبكر من العواصف الغبارية.
 
وبحسب معلومات حصلت عليها «الشرق الأوسط»، تمتد المرحلة الأولى من البرنامج لخمس سنوات، بدايةً من هذا العام 2022، حيث يستخدم في عمليات الاستمطار الإصطناعي نوعان من السحب الركامية، هي المنخفضة والرعدية، وتعتبر المواد المستخدمة في عمليات البذور صديقة للبيئة، منها ملح الطعام وأيوديد الفضة بنسب قليلة جداً، وفي حالات خاصة ومحددة للسحب الباردة، وليس لها أي أثر سلبي.
 
من جانبه، أوضح وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبد الرحمن الفضلي، أن البرنامج يستهدف زيادة معدل الهطول المطري عن المعدل الحالي الذي لا يتجاوز 100 ملليميتر سنوياً، لكون السعودية تعدّ من أكثر بلدان العالم جفافاً، ولا تحتوي على مسطحات مائية دائمة من أنهار وبحيرات.
 
بدوره، قال الرئيس التنفيذي للمركز والمشرف على البرنامج، الدكتور أيمن غلام، إن أولى الرحلات الجوية على منطقة الرياض، حققت أهدافها من حيث نجاح العملية والعامل الزمني لها، وكذلك النتائج المرجوة، مبيناً أن الخبراء يعملون حالياً على دراسة الإطار البحثي والعلمي للاستفادة من مخرجاتها في عمليات الاستمطار المجدولة.
 
وأضاف الدكتور غلام أن العمليات الحالية تعمل وفق الخطة الزمنية المعدّة لها وفي إطار العمل التشغيلي، بالتعاون مع جميع الجهات المعنية، مشيراً إلى إنشاء غرفة عمليات تعمل على مدار الساعة ومجهزة بأدق التقنيات الأرصادية والرادارات الدقيقة، والعلماء والخبراء الدوليين في مجال الاستمطار والدعم الفني واللوجستي، بهدف مراقبة السحب وتحديد مواقع الاستمطار، لتقوم الطائرات المخصصة ببذر المواد المحفزة في أماكن محددة لتحفيز عملية هطول الأمطار على المناطق المستهدفة وزيادة كميتها.
 
وأشار إلى أن البرنامج يعدّ من الطرق الواعدة التي يؤمل أن تكون إحدى مكوّنات الحفاظ على التوازن المائي، كونه تقنية آمنة ومرنة وذات كلفة ليست عالية، لافتاً إلى أن المرحلة المرحلة الثانية تشمل منطقتي عسير والباحة ومحافظة الطائف. (عن "الشرق الأوسط")
 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
2016 / 8 / 18 فيديو اصطياد دب برمح يثير غضباً في كندا
2021 / 4 / 15 دراسة: مادة كيميائية شبيهة بـ BPA"المستخدم في عبوات البلاستيك" تثير القلق من تلف دماغي "خطير"
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
البيئة والتنمية
 
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة - تقرير أفد 2016
 
 
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.