Friday 03 Feb 2023 |
AFED2022
 
AFEDAnnualReports
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
أخبار البيئة
 
2022 / 2 / 10 السعودية تؤكد مواصلة العمل وفق سياسة الاقتصاد الدائري للكربون
قال وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان، إن بلاده تعتزم ضخ مزيد من النفط والوصول إلى مستهدف 13.5 مليون برميل يومياً بحلول 2027، مؤكداً في الوقت ذاته على مواصلة العمل وفق سياسة الاقتصاد الدائري للكربون.
 
ووفق تصريحات خلال حوار مع مجلة «التايم» الأميركية، أكد أن بلاده تعمل على تحقيق الحياد الصفري وخفض الانبعاثات بمقدار كبير، مستطرداً: «نستطيع أن نصبح أكثر كفاءة بتركيب العوازل في المباني أو من خلال وضع معايير أكثر كفاءة للصناعة، وغيره... يمكننا استغلال ثاني أوكسيد الكربون الذي يطلق إلى الغلاف الجوي واستخدامه كمادة ذات قيمة مثلا لشركة أطعمة أو مشروبات، فيصبح مادة بدلاً من التخلص منه... احتجاز الكربون أمر جيد لكن استخدامه أفضل، وإلا ستضطر إلى التخلص منه في مكان ما».
 
وأضاف: «يهمنا التحول... بإمكاننا بيع البترول أو الغاز الذي لدينا مع التعامل مع انبعاثات الكربون، فلماذا تحصر نفسك في خيار أو اثنين؟ ينبغي أن تبقي خياراتك مفتوحة لتخفف من حدة المشكلة، التي هي انبعاثات الكربون».
 
ويرى الأمير عبد العزيز بن سلمان أن استهلاك النفط سيتزايد، والطلب عليه سيستمر في النمو، بيد أنه لا يعلم بأي مقدار، مشدداً على أن ذلك لا يزال غير واضح.
 
وفي تساؤل حول ما إذا سيستمر استهلاك مزيد من الوقود الأحفوري؟ رد وزير الطاقة السعودي: «أمامنا الأرقام، وهي ليست أرقامنا، بل أرقام الأمم المتحدة، 3 بلايين شخص حول العالم ليس لديهم أي مصدر طاقة فعلي، أي مصدر طاقة نظيفة حتى للطبخ... يستخدم هؤلاء الأشخاص الكتلة الحيوية، وكل شيء لحرقه، بما في ذلك قطع الأشجار، ويعرضون أنفسهم لمصادر الخطر، بما فيها المرض بل حتى الوفاة فقط ليلبوا متطلبات الحياة اليومية».
 
ولفت إلى أنه بـ500 مليون دولار، يمكن توفير الطاقة لـ750 مليون شخص لطبخ الطعام باستخدام الطاقة النظيفة، وباستخدام طاقة غاز البروبان، وتوفير المواقد لهم.
 
ويلفت الأمير عبد العزيز بن سلمان إلى أنه لا يمكن التحكم بكيفية تخفيف الدول الأخرى لاستهلاك الطاقة، إلا أن السؤال هو من سيستخدم النفط، ولأي غرض، ولماذا يُستهلك البنزين أو الديزل؟ وبأي تقنية؟ هذا يتجاوز صلاحيات منتج ما، مؤكداً أنه مع تطور التقنيات كتقنيات احتجاز الكربون، سيمكن تحقيق هدف الحياد الصفري قبل 2060.
 
ولكن ماذا لو حدث العكس، أي غلق الأسواق أمام النفط وأن لا تتطور التقنيات، قال وزير الطاقة السعودي: «حينها سترتفع انبعاثاتنا ويتأخر تحقيقنا لهدف الحياد إلى ما هو أبعد من 2060». (عن "الشرق الأوسط")
 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
2013 / 7 / 30 التلميذة تينا ضوميط تفوز بجائزة المسابقة الدولية لرسوم الأولاد عن البيئة
2021 / 10 / 18 الأمير ويليام لأصحاب البلايين: أنقذوا الأرض بدل السفر للفضاء
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
البيئة والتنمية
 
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة - تقرير أفد 2016
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.