Wednesday 22 May 2024 |
AFED2022
 
AFEDAnnualReports
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
أخبار البيئة
 
2023 / 8 / 10 دول الأمازون تنشئ تحالفاً لمنع بلوغ نقطة اللاعودة
قررت دول الأمازون في أميركا الجنوبية، يوم الثلثاء، إنشاء تحالف لمكافحة إزالة الغابات، وفق إعلان مشترك صدر خلال قمة في مدينة بيليم شمالي البرازيل.
 
وأوضحت الدول الموقعة على الإعلان، وهي البرازيل وبوليڤيا وكولومبيا والإكوادور وغويانا والبيرو وسورينام وڤنزويلا، أن هذا التحالف "يهدف إلى تعزيز التعاون الإقليمي في مكافحة إزالة الغابات لمنع الأمازون من بلوغ نقطة اللاعودة". 
 
وفي خطابه الافتتاحي إلى جانب رؤساء دول أميركا الجنوبية الآخرين، دعا الرئيس البرازيلي، لويس إيناسيو لولا دا سيلڤا، خلال القمة، دول الأمازون إلى اتخاذ إجراءات مشتركة "عاجلة" للحدّ من تدمير أكبر غابة مطيرة على كوكب الأرض، مشدداً على أن مكافحة إزالة الغابات أمر أساسي للتعامل مع "التدهور الحادّ لتغيُّر المناخ".
 
واعتبر لولا أن القمة "نقطة تحوُّل"، مضيفاً أن "استئناف تعاوننا وتوسيعه بات أكثر إلحاحاً من أيّ وقت مضى… يجب علينا تعزيز رؤية جديدة للتنمية المستدامة والشاملة في المنطقة، عبر الجمع بين الحفاظ على البيئة وإيجاد فرص عمل".
 
وتزامن افتتاح القمّة مع إعلان مرصد كوبرنيكوس الأوروبي أن شهر تموز (يوليو) 2023 حطّم المستوى القياسي لأكثر الأشهر حراً على الإطلاق في العالم بفارق 0.33 درجة مئوية عن تموز (يوليو) 2019.
 
وتجمع القمة التي استمرت حتى أمس الأربعاء، ممثلين للدول الثماني الأعضاء في منظمة معاهدة التعاون في (منطقة) الأمازون التي أنشئت عام 1995 لحماية هذه المنطقة الشاسعة التي تضم نحو 10 في المئة من التنوُّع البيولوجي على الكوكب.
 
وتستضيف مدينة بيليم الساحلية البالغ عدد سكانها 1.3 مليون نسمة مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغيُّر المناخ (كوب 30) عام 2025.
 
كما تمّت دعوة دول غير أعضاء في منظمة معاهدة التعاون في (منطقة) الأمازون إلى القمة، خصوصاً فرنسا التي تقع غويانا الفرنسية التابعة لها في منطقة الأمازون.
 
من جهته، كتب الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، يوم الثلثاء في حسابه على منصة "إكس"، أنه "من الملحّ وضع حد لقطع الغابات"، داعياً إلى "حماية الاحتياطات الحيوية من الكربون والتنوُّع البيولوجي بما يصبّ في مصلحة دول الغابات وشعوبها والعالم أجمع".
 
وقالت وزيرة البيئة البرازيلية، مارينا سيلڤا، يوم الإثنين في بيليم: "لا يمكننا السماح ببلوغ الأمازون نقطة اللاعودة"، حيث أنه إذا تم بلوغ نقطة اللاعودة، فإنّ الأمازون ستُصدر كمية كربون أكثر مما تمتصّه، ما سيؤدّي إلى تفاقم ظاهرة احترار الكوكب.
 
بدورها، أعلنت الأمينة العامة لمنظمة معاهدة التعاون في (منطقة) الأمازون، ألكسندرا موريرا، يوم الثلثاء، أنّ القمة ستُصدر إعلاناً مشتركاً يتضمن "إجراءات جريئة ومشددة" لحماية الغابات المطيرة.
 
وأوضح لولا قائلاً: "لن يقتصر الأمر على رسالة سياسية... إنها خطة عمل مفصلة للتنمية المستدامة في منطقة الأمازون"، حيث يعيش نحو 50 مليون شخص، إذ أنه غالباً ما تُحوّل الأراضي التي قُطِعت فيها الأشجار إلى مراع للماشية لكن المنقّبين وتجّار أخشاب يتسببون أيضاً في الدمار.
 
من جانبه، رأى الرئيس الكولومبي، غوستاڤو بيترو، أن "قرار عدم إزالة الغابات لن يكون كافياً"، مردفاً أن "العلم أظهر لنا أنه حتى لو غطّينا العالم كله بالأشجار، فلن يكون ذلك كافياً لامتصاص انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون... يجب أن نتخلى عن الوقود الأحفوري".
 
وشدد على أن هذه المسؤولية تقع قبل كلّ شيء على عاتق "دول الشمال"، بينما "علينا (دول الأمازون) حماية الإسفنجة"، وفق وصفه للغابات الاستوائية.
 
ويوم الثلثاء، نظمت في شوارع بيليم مسيرة شارك فيها نحو 1500 شخص بينهم نشطاء من الشعوب الأصلية، حيث رفعت خلال التحرّك لافتات كُتبت عليها رسائل على غرار "نحن هنا منذ الأزل".
 
وفي تصريحات لوكالة "فرانس برس"، قال زعيم السكّان الأصليين، روني ميتوكتير، يوم الإثنين: "إذا لم نوقف إزالة الغابات، سنواجه مشاكل أكثر خطورة بكثير". (عن "فرانس برس")
 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
2015 / 5 / 13 النظام الغذائي للبحر المتوسط يحسّن الذاكرة والإدراك لدى المسنّين
2022 / 4 / 14 ناسا تختبر تقنية إطلاق جديدة للأقمار الإصطناعية
2013 / 10 / 9 نوبل الفيزياء لمكتشفي "بوزون هيغز"
2014 / 10 / 22 النزاهة في مجال المياه: ورشة عمل في جامعة الأخوين المغربية
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
البيئة والتنمية
 
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة - تقرير أفد 2016
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.