Saturday 20 Jul 2024 |
AFED2022
 
AFEDAnnualReports
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
مقالات
 
"البلدية والزراعة" (الدوحة) مياه الصرف المعالجة غير صالحة لأعمال البناء والطرق وغسل الرمال  
أيلول (سبتمبر) 2002 / عدد 54
 أوصى تقرير فني أصدره قسم المواد والمختبر المركزي في وزارة الشؤون البلدية والزراعة في قطر بعدم استخدام مياه الصرف الصحي المعالجة في أعمال المباني والطرق والتربة وغسيل الرمال.
وأوضح التقرير، الذي أعده المختبر برئاسة الدكتور محمد سيف الكواري، عدداً من الحقائق العلمية حول هذا الأمر. فمياه الصرف الصحي عموماً تحتوي على نوع من البكتيريا اللاهوائية التي تهاجم الخرسانة وتؤثر فيها بشدة، بفعل كبريتور الهيدروجين (H2S) في مياه الصرف، وذلك في غضون بضع ساعات. كما تحتوي على مواد عضوية تؤدي الى تأثيرات ضارة بالخرسانة اذا ما وجدت في ماء الخلط، ويظهر ضررها عندما تغلق حبيبات الركام فتتسبب في نقص التماسك بينها وبين عجينة الاسمنت، وربما في تشقق الخرسانة وتفتتها. والى ذلك، فان وجود الاملاح، مثل الكبريتات والكلوريدات وفي بعض الأحيان الكربونات، له تأثيرات ضارة على الخرسانة.
وأثبتت الدراسات ان استعمال ماء غير صالح لغسل حبيبات الركام، بغرض إزالة ما التصق بها من الغرين والطين والمواد الناعمة والاملاح والمواد العضوية، قد يؤدي الى أضرار تفوق تلك التي تنشأ عند استعمال هذا الماء في الخلط، وذلك لأنه يساعد على تكوين المغلفات السميكة التي تمنع الالتصاق وتقلل التماسك.
والماء المحتوي على 0,15% صوديوم يقلل مقاومة الخرسانة المسلحة بنسبة تصل الى 15%، كما أن الماء المحتوي على كبريتات بنسبة لا تتجاوز 1% يقلل مقاومتها بنسبة تصل الى 15%. ولا يصلح الماء المحتوي على مواد سكرية للاستخدام كماء خلط، حيث أن المواد السكرية تمنع الاسمنت من الشك، وبالتالي تتسبب في الانهيار التام لمقاومة الخرسانة. وفي معالجة الخرسانة (curing) يجب الحذر من الماء المحتوي على الاحماض أو المركبات العضوية.
وفي قسم المواد والمختبر المركزي أجريت اختبارات فيزيائية وكيميائية على عينتين من مياه الصرف الصحي المعالجة، الاولى من محطة المعالجة في جنوب الدوحة والثانية من محطة السيلية المعالجة في غرب الدوحة. وتم أيضاً تحضير 36 مكعباً خرسانياً، منها 12 مكعباً حضرت باستخدام مياه خلط عادية، و12 باستخدام مياه خلط معالجة من محطة نعيجة جنوب الدوحة، و12 مكعباً باستخدام مياه خلط معالجة من محطة غرب الدوحة، بهدف اختبارها لتحديد مقاومة الضغط بعد 7 أيام و28 يوماً.
وخلص التقرير الى الآتي: أولاً، ان المياه المعالجة من محطة جنوب الدوحة غير مطابقة للمواصفات، من حيث ارتفاع نسبة الاملاح الزائدة عن الحدود المسموح بها. أما مياه محطة غرب الدوحة فهي مطابقة للمواصفات من حيث تركيز الاملاح.
ثانياً، احتوت مياه الصرف الصحي على مواد عضوية تتراوح بين 2 و6 مليغرام في الليتر (10 ـ 30 ضعفاً) مقارنة بمياه الشرب التي تحتوي على 0,2 مليغرام في الليتر. وبالرغم من انخفاض تركيز المواد العضوية في مياه الصرف الصحي، إلا أنها قد تتعفن لاحتوائها على البكتيريا، فتؤدي الى تدهور الخرسانة بشكل عام. أما الكائنات العضوية في مياه الشرب فهي عبارة عن عوالق لا ضرر منها، خلاف العوالق الناتجة من المجاري.
ثالثاً، بناء على نتائج المكعبات التي تم خلطها بأنواع مختلفة من المياه (عادية، معالجة من محطة جنوب الدوحة، معالجة من محطة غرب الدوحة)، لم يحدث أي تغيير في القوة خلال المدة الزمنية القصيرة.
رابعاً، بالنسبة الى الرمال، لم يتسنَّ تحليلها كيميائياً لتحديد نسبة المواد العضوية، لعدم توفر الاجهزة الخاصة بذلك. وإنما من المتوقع ان تكون هناك مواد عضوية عالقة بالرمال اذا تم غسلها بمياه معالجة وفقاً لتحليل عينات المياه. وبالتالي، من الممكن تعفن تلك المواد مفرزة أنواعاً من البكتيريا، حيث أن أعمال المباني والطرق تعاني أصلاً من تأثيرات متعلقة بالمناخ والرطوبة وما تؤديه من مشاكل عديدة كصدأ الحديد وغيره.
بناء على ذلك، أوصى تقرير قسم المواد والمختبر المركزي بعدم استخدام مياه الصرف الصحي المعالجة في أعمال المباني والطرق والتربة وغسيل الرمال.
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
البحـار سترتفع أكـثر من متر
بوغوص غوكاسيان (عمّان) معالجة المياه الرمادية
برلين ـ "البيئة والتنمية" مكافحة الضباب الدخاني في ألمانيا
"البيئة والتنمية" الأمن الغذائي التحديات والتوقعات
تحسين يقين (الضفة الغربية) جدار الفصل العنصري
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
البيئة والتنمية
 
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة - تقرير أفد 2016
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.