Friday 07 Oct 2022 |
AFED2022
 
AFEDAnnualReports
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
مقالات
 
أميليا يوري - واشنطن كيف تقنع الآخرين بحديثك عن تغير المناخ؟  
تشرين الثاني-كانون الأول/ نوفمبر-ديسمبر 2016 / عدد 224
 الحديث عن تغير المناخ ليس سهلاً. تخيل أنك تلعب مع أصدقائك لعبة «كلمات بالإشارات» وأنت تحاول أن تقنعهم فجأة بأنهم في خطر عظيم. التهديد أكبر من أن نفهمه بسهولة، والحقائق المباشرة لا تكفي لإشراك غالبية الناس، فكيف تحفزهم على التحرك لمكافحة تغير المناخ؟
أجرى برنامج «التواصل حول تغير المناخ» في جامعة ييل الأميركية دراسة استنتجت أن معظم الأميركيين يتجنبون الحديث عن المناخ لأنهم، ببساطة، لا يسمعون الآخرين يتحدثون عنه.
فعلى رغم أن 61 في المئة من الأميركيين يقولون إن الاحترار العالمي يعنيهم شخصياً، فقد اعترف 68 في المئة منهم بأنهم نادراً ما يتحدثون عنه أو أنهم لا يتحدثون عنه إطلاقاً، وأفاد 18 في المئة فقط أنهم يسمعون آخرين يتحدثون عنه شهرياً.
ألقت الدراسة اللوم على «دوامة الصمت»، وهذا مصطلح ابتدعته في الماضي باحثة ألمانية درست أسباب التزام عدد كبير من الناس الصمت عند صعود هتلر سلم السلطة، ووجدت أن الناس لا يتكلمون عندما يُحتمل أن يؤدي إبداء رأي غير مستحبّ إلى خسارة أصدقاء وفقد مكانة اجتماعية. وإذ أهمل الناس ذكر تغير المناخ على كثير من المستويات، من الجلسات العائلية إلى المناقشات السياسية، فقد خلقوا ثقافة صمت حيال هذا الموضوع.
فما العمل لتغيير هذا الموقف وكسر دوامة الصمت؟ هنا أفكار من ناشطين بيئيين ومحللين نفسيين ومرشدين اجتماعيين تساعدك في إيصال الأفكار والمعلومات المناخية بطريقة مقنعة إلى الآخرين.
 
احكِ قصة بدلاً من مجرد سرد حقائق
يعتقد بعض علماء المناخ والناشطين في هذا المجال أنه إذا اطلع الناس على العلوم المرتبطة بتغير المناخ فسيكون لديهم الدافع لمكافحة هذه المشكلة الكبيرة. لكن معظم الناس لن يتأثروا بسماع عبارة مثل «يجمع العلماء على أن...»
من الأفضل بكثير أن تروي قصة جيدة، لها بداية ووسط ونهاية. واجعل الناس في قلب القصة، لا جبال الجليد ولا الأجواء ولا الضفادع المعرضة لخطر الانقراض. ساعد الناس ليفهموا ماذا يعني تغير المناخ على أرض الواقع، وماذا لديهم معرض للخطر.
كيِّف القصة لتناسب جمهورك
ستحقق أكبر نجاح إذا تلاقيت مع الناس حيث يهتمون. هل تعرف أناساً يهمهم الاستقلال في الطاقة؟ تحدث إليهم عن الطاقة المتجددة وكيف تجعل المجتمعات أكثر قدرة على تحمل المتغيرات. هل لديك أصدقاء قلقون على صحة أطفالهم؟ ركز على ملوثات الهواء المنبعثة من السيارات ومحطات توليد الكهرباء، وليس فقط على ثاني أوكسيد الكربون. هل تأمل بالتواصل مع شخص تستهويه التكنولوجيا؟ ركز على ابتكارات التكنولوجيا النظيفة.
ركز على الحلول
هناك «ثغرة أمل»، فحتى بعض المرتعبين من تغير المناخ لا يعرفون ما هي الحلول. لذلك عليك أن تقدم الحلول إلى الناس، وهي موجودة، تتراوح من تحويل النفايات المنزلية سماداً عضوياً إلى إصلاح قطاع الطاقة. لكن المشكلة كبيرة، وتستوجب حلولاً كبيرة أيضاً، لذا شجع على المطالبة بإجراء سياسي طموح وقلّل من الشعور الفردي بالذنب.
تحدث عن "كيف سيتذكروننا في المستقبل"
بدلاً من أن تقول للناس «فكروا في الأطفال» و«حافظوا على مناخ صالح للعيش للأجيال المقبلة»، تفيد دراسة جامعة ييل أن من الأفعل مطالبة الناس بالتفكير في إرثهم وما سيخلفّون بعدهم. وهذه الفرضية جديرة بالاهتمام، فقد أفاد الباحثون أن «الطلب من الناس أن يتأملوا في الطريقة التي يريدون أن تتذكرهم بها أجيال المستقبل يمكن أن يدفعهم إلى الانخراط في سلوك مساعد في الحاضر».
أشرك الأطفال في اللعبة
قد لا يكون تشجيع الناس على التفكير في الأطفال أفضل نهج، لكن مواجهتم بأطفال حقيقيين أمر مختلف تماماً. إن طفلة تلحّ على والديها لكي يتركا لها كوكباً صالحاً للعيش عندما تكبر قد تكون أبلغ أثراً من جحافل الناشطين البيئيين المزودين ببيانات وملصقات وعروض إلكترونية.
لقد بدأت حملات جديدة تشجع المراهقين المتحمسين على التحدث إلى ٍأهلهم وأقربائهم لكي يصوتوا لمرشحين مهتمين بمواجهة تغير المناخ.
لا تحاول تخويف الناس
التأكيد على كارثة قد يأتي بنتائج عكسية. كلما زاد تخويفنا من المخاطر زاد ميلنا إلى التفكير بأن الكوارث أمر محتوم وأنها غالباً تحدث لأشخاص آخرين.
لا تعتمد على الصور الشائعة
عندما تكتب عن تغير المناخ، استعمل الصور المناسبة: صور الاحتجاجات لا تحرك أحداً. ولا تستعطف الناس بصورة دب قطبي مهدد بذوبان الجليد. استخدم صوراً تعني معظم الناس، مثل زحمة سير خانقة، أو شارع غمرته مياه فيضان، أو عاصفة تضرب مدينة.
لا تستسلم للإحباط لأنك لا تستطيع الوصول إلى الجميع
ليس المطلوب منك أن تحفز كل الجماهير. إن مجموعة صغيرة ملتزمة يمكن أن تفعل أكثر من جمع حاشد. وكما قالت آسترا تايلو، القيادية في حملة «احتلوا وول ستريت» الاحتجاجية: «إن نصف مليون شخص يتظاهرون من دون تنظيم لن يؤثروا مثل 50 ألف شخص منظمين».
تحدث عن المناخ
هذه كلها أفكار تساعد في الحديث عن المناخ. لكن الأهم بسيط جداً: هيا افعل ذلك. ابدأ بالحديث عن تغير المناخ مع أصدقائك، وزملائك في العمل، والمسؤولين الذين انتخبتهم، وذاك الشاب اللطيف الذي تلتقيه في الباص. تحدث عن المناخ إلى أن يصبح أمراً عادياً... ثم تحدث عنه أكثر.
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
البيئة والتنمية
 
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة - تقرير أفد 2016
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.